Skip to content

«فورمولا-1» تستنكر العنصرية ضد هاميلتون

  • by
  • blog
  • 1 min read

لندن (أ ف ب)
استنكرت إدارة «فورمولا-1» المصطلح العنصري الذي استخدمه البرازيلي نيلسون بيكيت، الفائز بلقب الفئة الأولى ثلاث مرات، بحق سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون واعتبرته «غير مقبول».
واستخدم البرازيلي البالغ 69 عاماً والفائز باللقب العالمي أعوام 1981 و1983 و1987، كلمة «نيجينيو» أي الزنجي الصغير باللغة البرتغالية، في إشارته الى هاميلتون خلال مقابلة مدونة صوتية «بودكاست» في البرازيل.
وقالت «فورمولا-1» في بيان: «اللغة التمييزية أو العنصرية غير مقبولة بأي شكل وليس لها أي مكان في المجتمع»، مضيفة: «لويس سفير رائع لرياضتنا ويستحق الاحترام، جهوده الدؤوبة لزيادة التنوع والشمول هي درس للكثيرين وشيء نلتزم به في الفورمولا-1».
وكان بيكيت يناقش حادثاً حصل بين هاميلتون وسائق ريد بول الهولندي ماكس فيرستابن في اللفة الأولى من جائزة بريطانيا الكبرى العام الماضي عندما استخدم المصطلح.
وأدان فريق مرسيدس بأشد العبارات أي استخدام للغة العنصرية أو التمييزية من أي نوع كانت، مضيفاً: «قاد لويس جهود رياضتنا في مكافحة العنصرية، وهو بطل حقيقي للتنوع داخل الحلبة وخارجها».
وختم: «معاً، نتشارك رؤية لرياضة متنوعة وشاملة، وهذا الحادث يؤكد على الأهمية الكبرى لمواصلة السعي من أجل تحقيق مستقبل أكثر إشراقاً».
ويتحضر هاميلتون لخوض جائزة بريطانيا الكبرى في عطلة نهاية الأسبوع الحالي على حلبة سيلفرستون، على أمل الاستفادة من المؤازرة الجماهيرية لتحقيق فوزه الأول للموسم.

Advertisements
Advertisements
Advertisements

Join the conversation

Your email address will not be published. Required fields are marked *