Skip to content

بيلوسي تدين هجمات أذربيجان على أرمينيا

  • by
  • blog
  • 1 min read

استنكرت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، اليوم الأحد، من يريفان الهجمات الأخيرة التي تشنّها أذربيجان على أرمينيا حيث تجري زيارة، وذلك إثر مواجهات حدودية سجّلت هذا الأسبوع بين باكو ويريفان.

وأكدت بيلوسي في مؤتمر صحافي عقدته في العاصمة الأرمنية “ندين بشدة هذه الهجمات، باسم الكونغرس” الأميركي، متّهمةً أذربيجان بأنها الجهة التي أشعلت شرارة الاشتباكات الأخيرة التي تهدد وفق بيلوسي، “احتمال التوصل إلى اتفاق سلام إذا لزم الأمر”.

Advertisements

وأضافت أن “أرمينيا لديها أهمية خاصة بالنسبة إلينا بسبب التركيز الذي أوليَ للجانب الأمني بعد الهجمات غير المشروعة الدامية التي شنّتها أذربيجان على الأراضي الأرمنية”.

واندلعت الثلاثاء أعنف اشتباكات بين البلدين منذ حرب العام 2020 وأسفرت عن مقتل 215 شخصًا قبل أن تنتهي ليل الخميس بوساطة دولية.

Advertisements

ويتبادل الطرفان التهم ببدء القتال.

وأكد رئيس البرلمان الأرمني آلين سيمونيان خلال المؤتمر الصحافي مع بيلوسي، أن أعمال العنف انتهت بفضل وساطة أميركية، بعد فشل محاولة التوصل إلى هدنة بوساطة روسية.

Advertisements

وأضاف “نحن ممتنون للولايات المتحدة على اتفاق وقف إطلاق النار الهشّ الذي تمّ التوصل إليه بفضل وساطتها”.

وهذه الاشتباكات هي تصعيد غير مسبوق منذ حرب العام 2020 وتهدد بنسف عملية سلام هشّة بين الجمهوريتين السوفياتيتين السابقتين الواقعتين في القوقاز.

Advertisements
Advertisements

Join the conversation

Your email address will not be published. Required fields are marked *