Skip to content

برشلونة يداوي الجراح الأوروبية بالصدارة المحلية

  • by
  • blog
  • 3 min read

مدريد (أ ف ب) 

Advertisements
Advertisements

 

داوى برشلونة وهدافه الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي جراحه الأوروبية، بفوز كبير على ضيفه إلتشي المنقوص 3 – صفر السبت في المرحلة السادسة من الدوري الإسباني لكرة القدم، مشدداً الخناق على غريمه التقليدي ريال مدريد حامل اللقب.
واستعاد النادي الكتالوني توازنه بعد خسارته أمام مضيفه بايرن ميونيخ الألماني صفر – 2 الثلاثاء، في الجولة الثانية من دوري المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا، وحقق فوزه الخامس توالياً في الدوري فرفع رصيده إلى 16 نقطة منتزعاً الصدارة مؤقتاً من النادي الملكي الذي تنتظره قمة نارية في ديربي العاصمة أمام جاره ومضيفه أتلتيكو مدريد الأحد.
وعاد المهاجم ليفاندوفسكي (33 عاماً) لممارسة هوايته في هز الشباك، بعد فشل في ذلك أمام فريقه السابق بايرن ميونيخ الثلاثاء الماضي، فسجل هدفيه السابع والثامن في الليجا هذا الموسم معززاً صدارته للائحة الهدافين.
وهي الثنائية الثالثة لليفاندوفسكي في الليجا هذا الموسم بعد الأولى في مرمى ريال سوسييداد (4 – 1) في المرحلة الثانية، والثانية في مرمى بلد الوليد (4 – صفر) في المرحلة الثالثة، علماً أنه سجل هاتريك في مرمى فيكتوريا بلزن التشيكي (5 – 1) في الجولة الأولى من دور المجموعات للمسابقة القارية العريقة.
وكان ليفاندوفسكي السبب الرئيسي في الفوز العريض لفريقه كونه تسبب في طرد مبكر لقائد الضيوف غونسالو فيردو، عندما عرقله الأخير في منتصف ملعب فريقه عندما كان البولندي في طريقه إلى الانفراد بحارس المرمى إدجار باديا (14).
وعلق مدرب برشلونة تشافي هرنانديز على ثنائية ليفاندوفسكي قائلاً: «أكثر ما يبهرني هو طبعه الإنساني. إنه متواضع، إنساني جدا، ملتزم، مجتهد… الباقي، كل ما يفعله على أرض الملعب، يفاجئني بدرجة أقل».
وهو الفوز الـ17 لبرشلونة في 24 مباراة على أرضه أمام إلتشي مقابل 7 تعادلات.
وأشرك تشافي الثلاثي الهولندي فرنكي دي يونج ومواطنه ممفيس ديباي والعاجي فرانك كيسييه أساسياً على حساب القائد سيرجيو بوسكيتس وجافي والبرازيلي رافينيا.
وانتظر برشلونة الدقيقة 20 لتهديد مرمى ضيوفه بخطوة إثر تسديدة لقوية للدولي الفرنسي عثمان ديمبيليه من داخل المنطقة بجوار القائم الأيسر (20)، وأخرى لدي يونج من خارجها تصدى لها الحارس باديا على دفعتين (22).
وتلاعب ديباي بالمدافع جون شيتويا داخل المنطقة وسدد كرة قوية زاحفة من مسافة قريبة أبعدها باديا بقدمه الى ركنية لم تثمر (24)، وسدد دي يونج كرة قوية زاحفة من خارج المنطقة ابعدها الحارس باديا (26).
ونجح ليفاندوفسكي في منح التقدم لبرشلونة عندما استغل تمريرة عرضية زاحفة من داخل المنطقة للمدافع الأيسر أليخاندرو بالدي تابعها بيمناه داخل المرمى الخالي (35).
وعزز ديباي تقدم النادي الكتالوني عندما تلقى كرة من بالدي داخل المنطقة وظهره الى المرمى فتلاعب بالمدافع شيتويا واستدار وسددها بيسراه في سقف المرمى (41).
وأضاف بيدري الهدف الثالث مستغلاً كرة مرتدة من الحارس إثر انفراد لليفاندوفسكي فتابعها داخل المرمى الخالي لكنه ألغي بداعي التسلل بعد اللجوء لحكم الفيديو المساعد «في أيه آر» (44). وطرد مدرب إلتشي فرانسيسكو رودريجيز بعد ذلك بسبب احتجاجه على الحكم أليخاندرو مونيس رويس.
وعزز برشلونة تقدمه مطلع الشوط الثاني عبر ليفاندوفسكي، مستغلاً كرة أبعدها الحارس باديا من أمام ديباي، فتابعها البولندي بيمناه زاحفة داخل المرمى الخالي (48).
وحرم الحارس باديا ليفاندوفسكي من الهاتريك عندما تصدى لمحاولة الأخير (62).
وأخرج تشافي هدافه البولندي في الدقيقة 72 ودفع بفيران توريس دون أن تتغير النتيجة رغم التبديلات الأخرى التي أجراها المدرب الكتالوني بدفعه بأنسو فاتي ورافينيا.

Advertisements

 

          

Advertisements

Join the conversation

Your email address will not be published. Required fields are marked *