Skip to content

«الزراعة والسلامة الغذائية» تنصح المزارعين بالري خلال الصباح

  • by
  • blog
  • 2 min read

إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

Advertisements
Advertisements

حذرت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية المزارعين من ري المحاصيل خلال أوقات الذروة التي تشهد فيها درجة الحرارة ارتفاعاً في معدلاتها، مع مراعاة الري في الصباح الباكر أو قبل غروب الشمس، وعلى فترات متقاربة حرصاً على عدم تبخر المياه نتيجة لارتفاع درجات الحرارة في فترات النهار.
وأكدت «الهيئة» أهمية متابعة كفاءة شبكة الريّ والتنبيه على عمال المزارع بضرورة التقيد بالنصائح والإرشادات التي يقدمها مهندسو الإرشاد، واتباع توجيهات الري الصحيحة، وتعزيز كفاءة الشبكة، وزيادة عدد مرات الري بصورة دائمة خلال فترة الصيف بالمقارنة مع فصل الشتاء، والذي يتطلب عدد مرات أقل لري المحاصيل.
قدمت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية مجموعة من النصائح والإرشادات التي تقلل من الآثار السلبية لارتفاع درجات الحرارة على المزروعات خلال فترة الصيف، من كل عام والتي تشهد ارتفاعاً كبيراً في درجات الحرارة تأثير ذلك على المحاصيل والنباتات.
ودعت «الهيئة» أصحاب وعمال المزارع إلى ضرورة مراقبة عملية الري لضمان بقاء رطوبة التربة كافية ومتجانسة خلال موسم النمو والتأكد من نظافة الماء المستخدم في الري السطحي للمحصول، وضرورة اتباع ممارسات الري الجيدة وتجنب الري خلال أوقات الذروة مع مراعاة الري في الصباح الباكر أو قبل غروب الشمس، وعلى فترات متقاربة حرصاً على عدم تبخر المياه نتيجة لارتفاع درجات الحرارة في فترات النهار، حيث إن الري المسائي أو في الصباح الباكر يسمح للنبات بالاحتفاظ بالرطوبة خلال ساعات النهار الحار.
ونصحت أصحاب البيوت المحمية بالتأكد من كفاءة أنظمة التبريد والتهوية في البيوت المحمية ومراعاة تشغيل المراوح بصورة مستمرة لتقليل الضغط داخل البيوت مع التأكد من سلامة الهيكل الحديدي والغطاء البلاستيكي وعدم تعرضه للتلف، وتشدد «الهيئة» على ضرورة التأكد من عمل الكهرباء في المزرعة ومن سلامة وجاهزية المولد الكهربائي الاحتياطي حرصاً على استمرار التبريد داخل البيت المحمي.
وينصح خبراء هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية باستغلال فترة الصيف في إجراء التعقيم الشمسي الذي يمثل خطوة مهمة في عملية الزراعة، حيث يمكن للمزارعين إجراء تعقيم شمسي كامل للتربة خلال فصل الصيف ابتداء من شهر مايو إلى نهاية شهر أغسطس من خلال تغطيتها بشرائح البلاستيك الشفاف أو الأسود (بولي إثيلين) والمعامل بالأشعة فوق البنفسجية، وذلك لرفع درجة حرارة التربة والقضاء على الآفات والنيماتودا والأعشاب الضارة.

Advertisements

 

Advertisements

Join the conversation

Your email address will not be published. Required fields are marked *